يمر العالم بأوقات عصيبة في هذه الفترة وقد مر بذلك في السابق إبان الحروب العالمية السابقة والحروب والصراعات المختلفة والنزاعات التي لن تنتهي وتستجد ما بين فتره وأخرى لأننا مجتمع بشري فيه الخير والشر ويبقى الصراع بينهما ما بقيت البشرية , ومن هذا المنطلق فإن جهات الصراع دائماً ما تتسابق للتسلح أو الحد من آثار أي عدوان عن طريق تطوير المنظومات الدفاعية بطرق مختلفة وهذا الحذر والاستعداد ليس منوطاً بالجهات المتنازعة فقط إنما هو أمر ضروري لكل دولة ذات سيادة , ولعل أهم تهديد واجه ويواجه البشرية هو إستخدام الاسلحة المحرمة والمسماه بأسلحة الدمار الشامل سواءً الكيميائية أو البيولوجية أو الاشعاعية والنووية وقد قامت العديد من الجهات المهتمة بهذا الجانب بإستحداث عدد من الأجهزة والأنظمة التي تساعد على إكتشاف هذه المخاطر والتحذير منها بالإضافة الى الأنظمة التي تساعد في الحد من أثر الخطر بعد وقوعه كأنظمة التطهير والعلاج ، ونحن في الاسناد للتجهيزات العسكرية نحاول جاهدين في أن نتماشى مع أحدث وأفضل الاجهزة والانظمة الوقائية ذات التقنية العالية والنتائج الموثوقة وكذلك السرعة لتكتمل رسالتنا بالتوعية مع التوريد .
إستراتيجيتنا
خطة واستراتيجية الاسناد العسكرية

المنتجات و الحلول العملية

منتجات شركة الاسناد للتجهيزات العسكرية

كلمة المدير العام

كملة مدير الاسناد
إن ما وصلنا اليه من إسم كبير نفتخر به ونحاول جاهدين أن نحافظ على هذا المستوى وأن نسعى للمضي قدماً هو نتاج سنوات عديدة من العمل والبحث ولعل ما قمنا به مؤخراً من إنشاء إدارة الحماية المدنية وتكوين هذا الفريق المختص والمتمرس لهو خط يتطلب منا دقة متناهية ورؤية ثاقبة واختيار صائب وهو ما نتمنى أننا عليه الان وهذا الامر بشهادة شركائنا في الجهات الحكومية والعسكرية بمختلف قطاعاتها. وسنستمر بعون الله في طرق كل أفق جديد وسنحرص جاهدين أن نكون في القمة بجهود المختصين والمخلصين وبدعم من شركائنا في أنحاء العالم . 
رؤيتنا تتمثل في تقديم خدمة فنية راقية لمختلف الجهات المدنية والعسكرية وتجهيزات الحماية المدنية وبالاخص تلك التجهيزات ذات العلاقة بجانب الحماية المتمثل في مواجهة أسلحة التدمير الشامل أو المتفجرات والالغام وما يتعلق بهذا الجانب من أخطار وآثار , ومما نفخر  به أننا نقدمه ليس مجرد تأمين أو توريد بل يتعدى ذلك ليصل إلى تقديم الحلول والآراء لما نملكه من خبره كبيره في هذا المجال وفريق متخصص من ذوي الخبرة والمؤهلات المناسبة . كل ذلك لأجل المساهمة وبشكل فعال جنباً الى جنب مع الجهات الحكومية والعسكرية لخدمة الوطن بالشكل اللائق .
رؤية شركة الاسناد

رؤيتنا

تأسست                                                      في العام 1993 وتضم عدداً من الأقسام والإدارات من أهمها إدارة الحماية المدنية ومصنع الإسناد لقطع غيار المعدات و الاَليات العسكرية بالإضافة إلى الفروع التجارية و التخصصية الأخرى .
مجالات العمل والإهتمامات التجارية لدى الإسناد عديدة ولعل من أهمها وأشهرها التوريدات الخاصة بالتجهيزات العسكرية والأمنية من أجهزة و معدات و مواد و ملبوسات الحماية وبرامج التدريب المختلفة بالاضافة إلى صيانة و تشغيل المختبرات العسكرية و تطوير و تحديث العربات العسكرية والأجهزة والمعدات .
ونعمل كذلك على إيجاد الحلول وتقديم الدعم لمختلف الجهات المستفيدة و طموحنا مستمر سعياً للأفضل بإذن الله .

شعار الإسناد للتجهيزات العسكريه
الشعار المختصر
عملائنا
عملاء شركة الاسناد للتجهيزات

الاسناد للتجهيزات العسكرية